2009/11/19

العروبة ده نفق

ليه دايما نقول الأشقاء العرب و الأخوة العرب و الدول العربية غاوية تغني على بعضها طول النهار
حد قبل كده سمع الجمهور الأرجنتيني في كرة القدم بيشجع كولوميا في كاس العالم عشان هما الإتنين بيتكلموا أسباني
ولا واحد أسترالي فرحان قوي إن واحد كندي كسب نوبل و يقولك أصل دول أشقاءنا
من الأخر الحاجات المشتركة إل بيني و بين واحد طلياني و لا جريجي و لا من أي دولة من دول البحر المتوسط أكبر بكتير من الحاجات المشتركة إل بيني و بين واحد صومالي و لا من موريتانيا
أنا اصلا شايف إن تحيزنا لبلد عشان لغتها أو جنسها ضد بلد تانية نوع من العنصرية
مش معني كده إننا نكره الدول العربية التانية أو نحبهم أكتر ... لكنهم دول زي أي دول بينهم و بيننا مصالح و علاقات طيبة و بس من غير قرع و أغاني و كلام إنشا
فياريت نبطل الأغنية بتاعت الأخوة و الأشقاء و العروبة ديه
ومن الأخر العروبة ده نفق في مصر الجديدة قرب صلاح سالم

هناك 6 تعليقات:

Ghafari يقول...

كلام ف الجون يا طارق. العروبة دي شعار محدش مؤمن بيه غير لما يحبوا ينتقدوا مصر فيطلعوا لها بشعار العروبة. لا اذكر ان القومية العربية التي يتشدقون بها تحكم ايا من علاقات الدول العربية بعضها ببعض. الا لما يحبوا يجلدوا مصر، يفتكروها. الدول العربية يجب وان يتم التعامل معها بحساب المصالح والخسارة. ومن كثرة ما جلدونا بكلمة العروبة والقومية العربية، مصر اول دولة يجب وان تكفر بهذه الشعارات الفارغة. عشان العروبة دي والاخوة الاعلام العربي كله بينتقد الموقف المصري وموقف إعلامه مع نسيان كل ما صدر عن الجزائر وموقفها الرسمي تجاه الازمة الحادثة وتسييرها للبلطجية في الجزائر وف الخرطوم. اعلامها اتنسى، لان مصر دولة كبيرة وهي اللي تتحمل كل المسؤوليات. بيقلك احنا شوفينيين، لا احنا مش كده. احنا بس بنشوف علاقتنا باي دولة بعيدا عن الشعارات الفارغة من اي معنى واقعي. العروبة دي برضو هي اللي خلتنا يهود وبعنا فلسطين وخلت الجزائر حامية حمى العروبة ومحررة الاقصى الاسير من على بعد الاف الكيلومترات. العروبة برضو هي اللي خلت سفاراتنا ف الدول العربية كلها مباحة خلال حرب غزة للتكسير والاقتحام. وبرضو العروبة اللي خلت السودان امبارح تسحب سفيرها عشان سمعت كلمتين ف الاعلام المصري بشأن تعاملها الغبي تنظيما ومتابعة لماتش الخرطوم.

Tarek يقول...

أنا معاك في كل كلمة بتقولها ... لكن مش لازم ننسى إن ده معناه إننا بندق أخر مسمار في نعش قوتنا الإقليمية أو ما يعرف بإسم قوتنا الناعمة.

Ghafari يقول...

ده مش معناه ان مصر هتروح تخرج من الجامعة العربية ولا هتقاطع الدول العربية. هي الدول العربية مينفعش تتعامل مع مصر والمصريين بإحترام؟ لازم يدوسوا علينا عشان نبقى الدولة الكبيرة وعرين العروبة؟ ده امر طبيعي جدا ان تدافع عن نفسك ويكون ليك موقف لا تقيده الشعارات. لا اظن ان ده بالمرة هيؤثر على مكان مصر، اللي المفروض تصنعه لنفسها من خلال قيادتها ودبلوماسيتها والمتراجع بشكل كبير واللي هو سبب اصلا في طريقة تعامل العديدين معانا بالشكل ده. مسؤولية القيادة المصرية انها تحفظ كرامة ناسها وتدافع عن نفسها ومن ناحية تانية تحفظ موقعها وسط الدول وده امر طبيعي وسهل. الاتنين مرتبطين وف نفس الخط.

غير معرف يقول...

مهزلة مصرية جزائرية بقلم عبد البارى عطوان

تحتل اربع دول عربية المراتب الاولى على قائمة الدول الأكثر فسادا في العالم، اضافة الى افغانستان، حسب منظمة الشفافية الدولية، ولكن لم يخطر في بالنا مطلقا، ان تستخدم انظمتنا الرياضة من اجل تحويل الانظار عن فسادها ودكتاتوريتها القمعية، وبذر بذور الكراهية بين ابناء الأمة الواحدة، مثلما شاهدنا في الايام العشرة السوداء الاخيرة، التي بدأت وانتهت بمباراتي فريقي مصر والجزائر، في تصفيات نهائي كأس العالم الصيف المقبل في جنوب افريقيا.

نحن امام حرب حقيقية، وعمليات تجييش اعلامي ودبلوماسي لم يسبق لها مثيل، وكل هذا من اجل الفوز في مباراة كرة قدم بين فريقي دولتين وشعبين شقيقين، من المفترض ان الفائز من بينهما سيمثل العرب جميعا في هذه المسابقة الكروية الدولية.

عندما قرأت انباء عقد الرئيس حسني مبارك اجتماعا طارئا لاركان دولته، ابتداء من مجلس الوزراء ومرورا بقائد جهاز المخابرات، وانتهاء برئيس هيئة اركان الجيش المصري، تبادر الى ذهني ان مصر على ابواب مواجهة مصيرية مع اعداء الأمة والعقيدة......
باقى المقال فى صفحة الحوادث بالرابط التالى

www.ouregypt.us

موقع الزمالك يقول...

سعيد جدا يتواحدى معك فى مدوتتك

هوندا يقول...

انا بصراحة مبعتقدش فى فكر العروبة ممكن أقول على نفسى عربية ماشى لكن مفضلش نفسى عن غيرى انتمائى الأول لدينى طب ماحنا لما نحصر المسلمين بلفظ العرب طب المسلمين التانين وحشين؟ ده انا اوقات بحس انهم افضل من العرب تمثيلاً للدين

ومعاك انها نوع من العنصرية فعلاً
زى ماقال الرسول لا فضل لأعجمي على عربي ولا لعربي على أعجمي إلا بالتقوى